الموقع الرسمي لمدينة التحدي


    شهر رمضان المبارك بين النظام الغذائي والوزن الزائد

    شاطر
    avatar
    ai_001
    نا ئب المدـــــــــير
    نا ئب المدـــــــــير

    عدد المساهمات : 260
    نقاط : 739
    الأوســــمة : 0
    تاريخ التسجيل : 25/07/2009
    العمر : 27
    الموقع : boujdour

    شهر رمضان المبارك بين النظام الغذائي والوزن الزائد

    مُساهمة  ai_001 في الإثنين أغسطس 31, 2009 1:29 am

    خلال شهر رمضان، يمتنع المسلمون في جميع أنحاء العالم عن الأكل والشرب من الفجر حتى الغسق. لكن الصيام مفيد للصحة فقط عندما يمارس بشكل صحيح، ووفقا للتعليمات الغذائية الأساسية.

    غير أن القليل من الناس فقط مقتنعون بهذه الحقيقة، لذلك فالكثير منهم يستسلمون لإغراءات الإفطار بالاستهلاك المفرط لجميع أنواع الأطعمة.

    والنتيجة التي لا مفر منها هي كيلوغرامات زائدة بالمرصاد… ولكن هذا ليس كل شيء، فأخطار أخرى تهدد صحة الإنسان بسبب هذا السلوك. ألم يوصنا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم بعدم الإفراط في الأكل، وجعل ثلث المعدة فقط للطعام؟

    مزايا رمضان الروحية والجسدية والاجتماعية عديدة وغير مشكوك فيها، ما دام الصائم لا يبتعد عن هدف هذا الشهر المبارك. فرمضان يعني التقوى، والإخلاص، والإخاء المنبثق أساسا من التجمعات الأسرية.

    من المفروض أن الصوم يطهر الجسم، وينظف الأمعاء، وينشط المعدة، ويخلص الجسم من الفضلات، ويخفف من الوزن الزائد. أما في حالة الإفراط، فالإفطار يؤدي إلى نتائج سلبية. فبعد حرمان أنفسهم من الأكل طيلة النهار، يهرع الناس إلى الطعام كأنهم في مجاعة، ويلتهمون الحلوى دون أن يلاحظوا ذلك، خصوصا عند تشاركها مع العائلة على مائدة الإفطار. لذلك ففيما يخص الحمية الغذائية، فالممارسات الشائعة خلال شهر رمضان الفضيل بعيدة كل البعد عن الكمال.

    مما لا شك فيه أن خلاص المسلمين يكمن في التقرب من الله، خاصة في هذا الشكر المبارك الذي نزل فيه القرآن على الرسول الكريم. فهذا الشهر بمثابة دليل للناس حيث يجب أن تؤدي جميع أعمالهم إلى مساعدة المجتمع، وإلى إخاء أكثر تجليا بالمقارنة مع باقي السنة.

    يبتعد الصائمون هذه الأيام أكثر وأكثر عن جوهر رمضان، جاعلين هذا الشهر الكريم مقتصرا على الأطباق المعروضة كل مساء على طاولة الإفطار. وهم بذلك يسعدون التجار العديمي الضمير الذين يستغلون نقاط ضعف أغلب الناس لتطوير “تجارة رمضانية”. من المنطقي إيجاد توازن في أي سلوك، لأنه لا جدوى من تطهير جسم الإنسان عن طريق الصيام، وتلويث ذمته بالممارسات الغير مشروعة


    _________________
    [اخوكم علي]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 16, 2017 11:42 pm